رياضة

الفاف تعاقب بغدادي بسنة نافذة   

وضعت لجنة الأخلاقيات واللعب النظيف للاتحادية الجزائرية لكرة القدم قرارا صارما في حق نصر الدين بغدادي عضو إدارة فريق اتحاد الحراش، حيث عاقبته بـعام نافذ مع دفع غرامة مالية مقدرة بـ 10 ملايين سنتيم على خلفية التصريحات النارية التي أطلقها في حق رئيس الاتحاد الجزائري خير الدين زطشي وأعضاء المكتب الفيدرالي.

وكان بغدادي قد رفض فكرة رفض ترشحه لرئاسة الرابطة الوطنية لكرة القدم، ليفتح النار على زطشي موضحا آن الأخير رفض ترشحه وغيرها من الاتهامات ليقرر لجنة الأخلاقيات واللعب النظيف التابعة لـ”الفاف” والمتكون من عبد الرحمن زاوي الرئيس، عبد الله قداح عضو، عبد الحليم براهيمي والسكرتير رضا غزالي معاقبة بغدادي بعام نافذة وغرامة 10 ملايين سنتيم.

و بالعودة إلى تصريحات بغدادي السابقة قال “زطشي أضعف رئيس عرفته كرة القدم الجزائرية منذ الاستقلال، لأنه الرئيس الوحيد الذي بذّر الملايير بسبب خياراته الفاشلة” وأضاف “البطولة اختتمت وسط العديد من المهازل، وأعتقد أنّ زطشي فشل في مهمته”، حدث في ظل التهديدات السابقة لرئيس”الفاف” الذي قال سابقا أنّه سيجرّ أي واحد للعدالة في حالة المساس بشخصه أو أعضاء المكتب الفدرالي، وهو ما بدأ يجسّد فيه خليفة الرئيس محمد روراوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى