أخبار عاجلةالوطن

العُثور على مذبح سري للأحمرة والبغال بباتنة

عثرت مصالح الدرك الوطني، مساء اليوم الأحد على مذبح غير شرعي بحي الاخوة لمباركية بولاية باتنة.
وبحسب المُعاينة الأولية من طرف بياطرة البلدية ومديرية التجارة فإن المذبح مُخصص لذبح الأحمرة والبغال وتحويل لحمها للتسويق.
ولا تُعتبر حادثة الإخوة لمباركية معزولة، إذ شهدت الجزائر عامي 2003 و2007 و2010 حوادث مُشابهة، أشهرها العثور على 1867 كيلوغرامًا من لحم الحمير عند خمسة جزارين كانوا يستعدون لتسويقها في أسواق مختلفة في الجزائر العاصمة، وبحسب التحقيقات الأمنية التي أجريت حينها فإن المتورطين في القضية بينهم مدير مسلخ حكومي وأربعة أطباء بيطريين ذبحوا خلال أربعة أشهر 1514 حمارًا أي ما يُمثل أكثر من 57 طنًا من لحم الحمير.
وحديثا عثرت عناصر الأمن في ولاية قسنطينة وبالتحديد سنة 2018 على مذبح سري مخصص لذبح الأحمرة حيث تم العثور على بقايا عمليات ذبح سابقة على غرار الرؤوس وأطرافهم وأحشائهم.
فؤاد ق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى