أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطندولي

الشرطة الايطالية تباشر التحقيق مع جزائري مشتبه به في تفجيرات فرنسا

شرعت الشرطة الايطالية في إجراءات قضائية ضد جزائري يبلغ من العمر 36 عاما يشتبه في ضلوعه في أعمال إرهابية في فرنسا سنة 2015.

وأشارت صحيفة “لاريبوبليكا” اليومية ، إلى ان المشتبه به المدعو “عثمان.ت”،على صلة بعبد الحميد أباعود منسق هجوم تاليس والهجمات الإرهابية في 13 نوفمبر وخالد الزركاني أحد قادة المجموعة الإرهابية في بلجيكا.
وكانت للخلية الفرنسية البلجيكية علاقات في سوريا وفي دول أخرى في شمال إفريقيا. وبقي المشتبه به على اتصال مع خليته من خلال إخوته وشركائه من بينهم “فوفو” أو “فوفا مارسيال”، رجل مرتبط بأحمد سامي بن، ويُعتقد أنه وفّر بمساعدة أشقائه وثائق مزورة ودعما للنشاطات الإرهابية للجماعة.
وحسب ما نشرته الصحيفة، كان” عثمان.ت” جزءا من خلية ارهابية تعمل في فرنسا وبلجيكا، إلى جانب شقيقيه. كما أنه كان على اتصال مع أميدي كوليبالي وشريف كواشي اللذين نفذا مع سعيد كواشي، هجمات جانفي 2015 ضد صحيفة شارلي إيبدو الساخرة وشرطيين ومتجر يهودي أسفرت عن مقتل 17 شخصا.
القي القبض على المشتبه به في قطار يربط باريس وميلانو في 17 جويلية 2015 مع فتاح مشكاريني بحسب عناصر التحقيق الفرنسي. وعثر في حوزتهما على بطاقات هوية بلجيكية مزورة، حصلا عليها من شبكة “كتالوغ” التي وفّرت كل الوثائق المزورة لمنفذي هجمات 13 نوفمبر التي تبناها تنظيم الدولة الإسلامية والتي أسفرت عن مقتل 130 شخصا في باريس والمنطقة المجاورة سان دوني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى