أهم الأخبارالوطن

التكتل النقابي يطلب إعداد تقارير حول الوضع الاجتماعي للعمال

كشف عضو التكتل والمكلف بالإعلام بالمجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع الثلاثي للتربية “كناباست” مسعود بوديبة، عن أهم القرارات التي انبثقت عن الاجتماع التقييمي للنقابات المستقلة للتكتل النقابي، قائلا إنه تم تكليف النقابات المستقلة المنضوية تحت لواء التكتل بجمع التقارير حول الوضع الاجتماعي إلى غاية 15 أكتوبر كأقصى حد ومن ثمة سيعقد اجتماع أخر لتحديد تاريخ وطريقة الاحتجاج وسيكون هذا بالتزامن مع مناقشة مشروع قانون المالية2019 في الغرفة السفلى.
وقال بوديبة في تصريح لـ ” الجزائر الجديدة “، إن الوضع الاجتماعي وتذمر الطبقة الاجتماعية من توجه الحكمة للتراجع عن عديد المكاسب العمالية وبقاء وضعية المطالب المرفوعة على حالها قد خيمت على الاجتماع الذي انعقد منذ عشرة أيام تقريبا.
وأوضح المتحدث أنه تمت دعوة النقابات عن طريق مجالسها الوطنية لدراس الأوضاع الحالية واقتراح الحركات الاحتجاجية المستقبلية وتقرر عقد ندوة وطنية 13أكتوبر القادم حول ملف الضمان الاجتماعي والحماية الاجتماعية، ومن المرتقب أن يعقد اجتماعا في النصف الثاني من أكتوبر للإعلان عن استراتيجية التكتل في اختيار الحركات الاحتجاجية لحماية المكاسب وتحقيق المطالب العمالية.
وبخصوص الوضع القائم في قطاع التربية، أوضح بوديبة أنه ولحد الساعة لم يتم تسجيل أي جديد، ما عدا الدخول المدرسي الذي كان صعبا جدا بسبب المشاكل المتعددة والمتفاقمة، وقال إن المجلس الوطني لنقابة مستخدمي التدريس للقطاع الثلاثي للتربية سيعقد في الصف الأول من أكتوبر لدراسة الأوضاع وتحديد استراتيجية النقابة لسنة 2018 / 2019.
فؤاد ق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى