الخميس , نوفمبر 14 2019
الرئيسية / أهم الأخبار / البليدة.. قرابة 400 مترشحة تجتاز امتحانات الانتساب لمدرسة أشبال الأمة

البليدة.. قرابة 400 مترشحة تجتاز امتحانات الانتساب لمدرسة أشبال الأمة

انطلقت صباح أمس الثلاثاء على مستوى مدرسة أشبال الأمة الشهيد زميط حمود بالناحية العسكرية الأولى بالبليدة، امتحانات الانتساب لهذه المؤسسة التكوينية العسكرية بحيث قارب عدد المترشحات المعنيات بهذه المسابقة الـ400 ناجحة في شهادة التعليم المتوسط بمعدلات عالية.

فمنذ ساعات الصباح الأولى اصطفت المترشحات المعنيات بالمشاركة في مسابقة القبول بمدرسة أشبال الأمة بالبليدة للطور الثانوي مرفوقات بأوليائهن وكلهن أمل في تحقيق حلمهن في مواصلة مشوارهن الدراسي بهذه المؤسسة التكوينية العسكرية.

و خصص اليوم الأول و الثاني من هذه المسابقة التي تتواصل على مدار ثلاثة أيام للخضوع للفحوصات الطبية الشاملة في مختلف التخصصات على غرار الطب العام و جراحة الأسنان و أمراض القلب و طب العيون للتأكد من سلامتهن الصحية التي تؤهلهن للالتحاق بهذه المدرسة العسكرية و هذا وفقا للمعايير المحددة من طرف المديرية المركزية لمصالح الصحة العسكرية ليتم تحويل الناجحات في هذه المرحلة لإجراء اختبار تجريبي في اللياقة البدنية.

كما تخضع المترشحات خلال هذه المرحلة أيضا للمعاينة من طرف الطبيب النفسي للتأكد من مدى جاهزيتهن للالتزام بقواعد الانضباط التي تفرضها هذه المدرسة التكوينية العسكرية على طلابها و التي تختلف كثيرا عن الحياة المدنية.

و في هذا السياق، أكد الأخصائي النفسي الرائد سعودي إبراهيم أن أبرز النقاط التي يتم التركيز عليها هو اعطاء المتسابقات لمحة عن حياتهن المستقبلية عقب الإنتساب للمؤسسة العسكرية و مدى تأثير هذا الأمر مستقبلا على حياتهن الأسرية عقب تأسيسهن لعائلة و قياس مدى استعدادهن للإقدام على هذه الخطوة فضلا عن التأكد من أن خيار الانتساب لهذه المدرسة هو خيارهن الشخصي و ليس قرار جاء تحت ضغط الأهل.

ومن المنتظر أن تجتاز الناجحات في هذه المرحلة يوم الخميس المقبل الإمتحان الكتابي في كل من مواد الرياضيات و العلوم الفيزيائية و التكنولوجيا و اللغة العربية على أن يتم الإعلان عن نتائج المسابقة الكتابية فور الانتهاء من عملية التصحيح و ترتيب النتائج حسب الاستحقاق ليتم في مرحلة قادمة استدعاء الناجحين في المسابقة للالتحاق بمدارس أشبال الأمة .

و تشكل السمعة الطيبة التي اكتسبتها هذه المدارس العسكرية منذ انشائها خاصة ما تعلق بضمان تكوين عالي المستوى لمنتسبيها أبرز الأسباب التي دفعت المقبلات على امتحان الدخول إليها إلى اتخاذ هذا القرار، حسبما أجمعت عليه العديد منهن ، مؤكدات أنهن وجدن كامل التشجيع و الدعم من طرف الأهل.

للإشارة فقد أقتصر امتحان القبول بمدرسة أشبال الأمة بالبليدة للطور الثانوي هذه السنة على الإناث فقط كون طاقة استيعابها تقدر بمائة مقعد خصصت للمترشحات الوافدات من الحياة المدنية و مائة مقعد أخر خصص للأشبال المنحدرين من متوسطات أشبال الأمة.

يذكر أن مدارس أشبال الأمة تطبق نفس البرنامج التعليمي الرسمي لوزارة التربية الوطنية فضلا عن تلقين منتسبيها “الأشبال و الشبلات” القواعد الأساسية للإنضباط في الجيش الوطني الشعبي عبر تكوين شبه عسكري مكيف بالإضافة الى برنامج تكميلي في التربية المدنية و الأخلاقية.

م.ب

شاهد أيضاً

أكد على ضرورة اعتذار فرنسا حول جرائمها.. بن فليس يتعهد بتشكيل حكومة كفاءات

تعهد مرشح رئاسيات ديسمبر، على بن فليس، بإعادة العلاقات الجزائرية الفرنسية إلى مستواها الحقيقي في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *