أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطن

ارتفاع الاسعار واللهفة أولى مشاهد اليوم الأول من رمضان

بمجرد حلول شهر رمضان,  يجد اغلبية التجار يضاربون في الاسعار ويرفعونها الى حد لا يستطبع المواطن البسيط او صاحب الدخل المحدود ان يقتني كل ما يجتاجه .
وشهدت أسعار الخضر والفواكه، في اول يوم من الشهر الكريم ارتفاعا محسوسا، وعرفت المحلات التجارية انزالا غير مسبوق للمواطنين الذين لم يلتزمو بنظام التباعد تفاديا لاتتشار فيروس كورونا هذا الوباء الذي فرض اجراءت استثنائية غيرت من نكهة الشهر الكريم فلا تراويح ولا مساجد مفتوحة ولا حتى اسواق يومية مثل العادة غير ان صفة بعض الانتهازيين لم تغيرها لا المناسبة الدينة ولا” كوفيد 19 ” رغم تصريحات ممثلي الحكومة أن المنتجات الفلاحية والغذائية متوفرة بما يكفي لسد طلب الاستهلاك رغم الظرف الصحي الصعب الذي تمر به البلاد.
و سيستمر إغلاق المساجد ومنع صلاة الجماعة والتواويح  في كثير من هذه الدول. وستلقي إجراءات العزل والإغلاق هذه بظلالها أيضا على العادات الاجتماعية من زيارات وولائم وأعمال خيرية، التي لطالما طبعت شهر رمضان .
و كالعادة لم تستثني هذه الاجراءت بروز اللهفة والانزال على المحلات لشراء الاخضر واليابس من طرف المواطنين لتتبعها الصفات غير محمودة من طرف بعض التجار الذين يفضلون الربح السريع ولو في الشهر الذي اوله مغفرة ووسطه رحمة واخره عتق من النار.
طاولات للبسطاء واسعارها للاغنياء
وككل مناشبة تجد عدد الطاولات التي تعدت اغلبيت اسعار الخضر فيها سقف ال100دج للكيلوغرام الواحد بالرغم من اتخاذ الحكومة لإجراءات تسمح بتوفير المنتوج من جهة وضمان الاستقرار من جهة أخرى، الا أنه يبدوا ان تداعيات الحجر الصحي القى بضلاله على تمويل الاسواق حسب ما اكده الباعة ما تسبب في ارتفاع الأسعار بشكل ملحوظ
***”ارتفاع في الاسعار والزوالي عنده ربي “
وبلغ سعر الكيلوغرام الواحد من الجزر50دج،اما سعر  البطاطا فتراوحت في حدود40.5  الى 50دج حسب النوعية، ، اما الطماطم فقد بلغ سعره  100دج ، والكوسة ارتفعت قدرت بين 50 دج و  120دج للكيلوغرام الواحد، اما السلاطة فقد ارتفعت الى حدود 130دج للكيلوغرام الواحد اما اللفت فقد بلغ سعرها 80دج للكيلوغرام الواحد، و بلغ سعر الجزر ب 50 دج اما الفلفل الحلو فسعره بلغ 110دج اما الفاصوليا الخضراء فسعرها بلغ 180دج .
البصل ب 100دج والثوم ب 1200دج للكلغرام الواحد
وبخصوص  مستلزمات لتحضير الشربة الذي يعد الطبق الرئيسي  على مائدة الجزائريين فسعر البصل ارتفع  الى 100دج بعدما كان في حدود 60 الى 80دج للكيلوغرام الواحد اما سعر القصبر ب 30دج والكرافس ب60دج ، في حين بلغ سعر الكيلوغرام الواحد من الزيتون: 400دج ، اما الثوم فقد بلغ سعرها الى الثوم: 1200دج، اما الفلفل الحلو 140دج، الحار:160دج.
من جهتها شهدت التوابل اقبال كبير عبر المحلات التجارية على غرار فلفل اسود والكري والكركم وراس الحانوت و الكمون و الفلفل الاحمر المرحي و كذا القرفة والتوابل الممزوجة الخاصة بمرق الشربة و الطواجن التي تبدع الجزائريات في طبخها خلال هذا الشهر على غرار طاجين الزيتون و الكباب والحريرة و المثوم و لحم الحلو .
البقري ب1800دج والغنمي ب1400دج اما الدجاج ب230دج
وبخصوص  اللحوم الحمراء والبيضاء  فان اسعارها لاتزال مرتفعة ولم تعرف طريقها للانخفاض رغم وعود الوصاية  فسعر الكيلوغرام الواحد من لحم البقري بلغ ب1800دج ، اما الغنمي ب1400دج والدجاج 230 دج،أما اللحم المفروم، فسعره قدر ب 1800دج للكيلوغرام الواحد،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى