رياضة

إياب الدور الـ 32 من البطولة العربية للأندية/ العميد في مباراة استعادة توازنه وحسم تأهله

يحتضن ملعب 5 جويلية الأولمبي، اليوم، مواجهة مثيرة بين مولودية الجزائر وضيفه الرفاع البحريني، ابتداء من الساعة الـ19:00 مساء، ضمن إياب الدور الـ32 من كأس العرب للأندية الأبطال في نسختها الجديدة، وهو اللقاء الذي ستكون الأفضلية فيه لـ”العميد” الفائز في مباراة الذهاب في المنامة بـ1-2، ما يجعل المهمة نوعا ما سهلة بالنسبة لرفقاء المدافع عزي أيوب.

وتأتي المواجهة الغد في ظروف جد استثنائية للمولودية، حيث يتخبط الفريق في مشاكل إدارية وفنية، عقب دخول التشكيلة في سلسلة من النتائج السلبية وآخرها تلقي هزيمتين متتاليتين في الرابطة الأولى على يد شبيبة القبائل ومولودية وهران، وبنتيجتين ثقيلتين، تعكس مدى خطورة الوضعية التي يمر بها عميد الأندية الجزائرية، ما يجعل مباراة الرفاع فرصة من أجل العودة إلى سكة الانتصارات ووضع حد للنتائج المخيبة، حيث يكفي التشكيلة العاصمية التعادل بأي نتيجة أو الهزيمة بهدف يتيم من أجل التأهل إلى الدور القادم من هذه المنافسة الإقليمية التي يعول عليها الجميع، خاصة عقب الخروج المهين من رابطة الأبطال الإفريقية، وهو ما عجل برحيل المدرب السابق برنارد كازوني، وشغور منصب مدرب رئيسي لأكثر من شهر.

ومن الناحية الفنية، فإن تغييرات مرتقبة ستشهدها تشكيلة المولودية مقارنة باللقاء الماضي أمام مولودية وهران، حيث يعتزم الطاقم الفني بقيادة رفيق صايفي وفارس بلخير على إشراك بعد العناصر الجديدة أو إعادتها للتشكيلة الأساسية على غرار وليد درارجة الذي لازم كرسي الاحتياط في اللقاءين الماضيين، كما يرتقب أن تمنح الفرصة إلى الحارس الجديد مرسلي، ليسجل أول حضور أساسي له بألوان “العميد” مكان زميله فريد شعّال الذي يتعرض لانتقادات لاذعة بسبب تراجع مستواه وتحمله مسؤولية النتائج الأخيرة والهزائم الثقيلة التي تكبدتها التشكيلة، كما سنسجل دخول حدوش كأساسي، وهي كلها تغييرات يسعى من خلالها صايفي لتحقيق الوثبة المطلوبة وضخ دماء جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى