الوطن

أكثر من 1000 طلب لإعادة جدولة ديون “أونساج”

تلقت الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب أزيد من  1.000 ملف من طرف أصحاب المؤسسات المصغرة للاستفادة من إجراء إعادة جدولة  تسديد الديون وإلغاء غرامات التأخير، حسب ما كشفت عنه أمس بالجزائر  العاصمة المديرة العامة للوكالة سميرة جايدر.

وأوضحت جايدر خلال منتدى المجاهد رفقة المدير العام للصندوق الوطني  للتأمين عن البطالة حمودي محمد، أنه “تم لحد الآن ايداع 1.100 ملف من طرف  أصحاب المؤسسات المصغرة على مستوى الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب  للاستفادة من إجراءات اعادة جدولة تسديد الديون وإلغاء غرامات التأخير، من  بينهم أكثر من 500 ملف أودعت على مستوى البنوك المعنية لهذا الغرض”.

ومن جهة أخرى أكدت جايدر أن أعوان المرافقة التابعة لهيئات الوكالة  الوطنية لدعم تشغيل الشباب على المستوى المحلي قاموا بالمعاينة الميدانية  لحوالي 860 مؤسسة مصغرة معنية للاطلاع عن كثب على وضعيتها في إطار هذا  الاجراء.

وفي هذا السياق ذكرت ذات المتحدثة أنه تم اتخاذ إجراءات لمرافقة بعض  المقاولين الشباب أصحاب المؤسسات المصغرة الذين يواجهون “صعوبات”، تتمثل أساسا  في “إعادة جدولة آجال تسديد القروض الممنوحة لهم في إطار إنشاء مشاريعهم  وإلغاء غرامات التأخير” مبرزة أن الاستفادة من هذا الإجراء “لا يعني مسح  الديون”.

وأبرزت جايدر أن هذا الاجراء يخص الشباب أصحاب المؤسسات المصغرة  التي تم تمويلها قبل شهر مارس سنة 2011 لأن هؤلاء الشباب لم يستفيدوا من  التحفيزات والمزايا التي تم اتخاذها بعد هذا التاريخ، علما أن “آجال إيداع  ملفات المقاولين المعنيين بهذا الإجراء تمتد إلى غاية 30 جوان القادم”.

ومن جهته أكد حمودي أن الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة تلقى 450  ملف من أصحاب مؤسسات مصغرة التي تم انشاؤها في إطار هذا الجهاز للاستفادة من  الإجراء المتعلقة باعادة جدولة الديون وإلغاء غرامات التأخير، داعيا أصحاب  المؤسسات المصغرة المعنيين من هذا الإجراء والذين يعانون من الصعوبات التقرب  من الوكالات المحلية للصندوق في إطار هذا المسعى الرامي كما قال، إلى إعادة  بعث المؤسسات المصغرة التي تواجه صعوبات.

محمد.ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى