أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

أعضاء مجلس الأمة” ينتقدون” ويزكون قانون تسوية ميزانية 2018

أفاد وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان، أن نسبة النمو المحققة سنة 2018 بلغت 1.4 بالمائة، بزيادة تقدر ب 0.1 بالمائة مقارنة بسنة 2017، بينما سجل الناتج الداخلي الخام سنة 2018 ما قيمته 20259 مليار دينار جزائري، فيما سجل سعر برميل النفط في ذات السنة 71.3 دولار للبرميل مقابل 53.9 دولار أمريكي للبرميل سنة 2017 .

م  .  بوالوارت

 

قال وزير المالية، خلال عرضه لمشروع قانون تسوية الميزانية لسنة 2018، أمام أعضاء مجلس الأمة ، في جلسة علنية ترأسها رئيس المجلس بالنيابة صالح قوجيل، إن احتياطي الصرف المسجل سنة 2018 بلغ 79.9 مليار دولار، فيما بلغت مستحقات الدين العمومي في نهاية نفس السنة 7697 مليار دينار ، منها 7558 مليار للدين الداخلي و139 مليار للدين الخارجي، بينما الجباية البترولية للسنة المذكورة قدرت ب 2835.19 مليار دولار، بالمقابل عرف الميزان التجاري في ذات السنة عجزا يقدر ب 5.23 مليار دولار مقابل 11.5 مليار دولار في 2017، ومرد ذلك حسب أيمن بن عبد الرحمان يرجع إلى نمو الواردات ب 0.23 مليار دولار والصادرات ب 6.5مليار دولار، وأضاف عضو الحكومة، إن الصادرات قدرت ب 41.1 مليار دولار، منها 2.4 مليار دولار تمثل الصادرات خارج المحروقات فيما بلغت الصادرات سنة 2017مبلغ 39 مليار دولار .

اعترف المسؤول الأول عن قطاع المالية، بوجود تأخر كبير في انجاز عديد المشاريع المسجلة في ميزانية 2018، وتباطؤ عملية إطلاق أخرى، وارجع ذلك إلى عوامل عدة منها ما يتعلق بمشاكل العقار ونزع الملكية وتعويضها أصحابها، ومنها ما يتعلق بعجز المسؤولين عن هذه المشاريع وعدم قدرتهم على تحمل المسؤولية، ثم تأتي عوامل مرتبطة بإعادة تقييم وهيكلة مشاريع أخرى استنزفت الملايير نتيجة عمليات إعادة التقييم.

وتحدث بن عبد الرحمان عن الشروع في إعداد مشروع قانون يرمي إلى تجريم التسيير تحت إشراف وزارة العدل “يصادق عليه قريبا”. وعن دعم الخزينة العمومية للمؤسسات العمومية الاقتصادية، ذكر الوزير أنه سيكون هذا الدعم مشروطا في الاكتتاب ضمن دفتر أعباء يحدد شروط الاستفادة من الإعانة المالية للدولة.

في السياق، قوبل عرض المشروع بانتقادات وملاحظات الأعضاء  الذين ركزوا في مداخلاتهم على ملاحظات مجلس المحاسبة، خاصة منها المتعلقة بتأخر انجاز المشاريع المسجلة في آجالها المحددة، وكذا إعادة تقييم البعض منها وبالتالي استنزاف أموال طائلة من خزينة الدولة.

وفي جلسة تعد من “أغرب الجلسات بمجلس الأمة”، حيث لم تتعد جلسة عرض ومناقشة مشروع قانون تسوية الميزانية لسنة 2018، ورد وزير المالية على انشغالات السيناتورات والمصادقة عليه ثلاث ساعات، زكى أعضاء ” السينا ” المشروع ، رغم الانتقادات والملاحظات والتساؤلات التي عبروا عنها خلال مناقشتهم.

م  .  ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى