أهم الأخبارالوطن

أزيد من 7 آلاف امرأة معنفة خلال 2018 !

أحصت المديرية العامة للأمن الوطني أزيد من 7 آلاف إمرأة معنفة خلال الأشهر التسع من السنة الجارية 2018، و نددت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان ، بارتفاع عدد النساء المضطهدات مقارنة بالسنة الماضية ، رغم سنّ قانون ردعي لحماية المرأة من أشكال العنف .
واوضحت أرقام المديرية العامة للأمن الوطني، التي نشرتها بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة ، المصادف لـ 25 نوفمبر من كلّ سنة ، انه تم تسجيل 7061 حالة عنف ضد المرأة خلال 09 أشهر لسنة 2018 ، هي أرقام وصفتها الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان بـ ” المرعبة ” ، مشيرة إلى أن ممارسة العنف ضد النساء من أكبر “خروقات” حقوق الإنسان التي ترتكب بحق المرأة ، و أوضحت في السياق ذاته ” لأن هذا العنف و السلوك مشين يلغي حقها في المساواة والكرامة والشعور بتقدير الذات ” ، داعية المجتمع المدني إلى كسر كل الطابوهات التي يعيش فيها المجتمع الجزائري فيه ، الذي يلتزم الصمت في جرائم من هذا النوع و عدم التبليغ على العنف و التحرش ضد المرأة .
و ترى الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان بأن العنف ضد المرأة في الجزائر ، مازال يطرح بنفس الإلحاح من طرف المجتمع المدني في مجال مكافحة الظاهرة ، رغم سنّ قانون العقوبات لحماية المرأة من العنف والتحرش منذ عام 2016 ، و هذا بهدف محاربة العنف الزوجي وتحسين التشريع الخاص بمكافحة التحرش الجنسي ، غير أن حالات الإعتداء على المرأة سجلت ارتفاعا .
مريم والي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى